أخطاء السيرة الذاتية

تعتبر السيرة الذاتية أهم مرحلة وأولها في البحث عن الوظيف. وفي هذا المقال سنتطرق لبعض أخطاء السيرة الذاتية التي من الواجب تجنبها لكي تفوز في المرحلة الأولى وتمر إلى مرحلة مقابلة عمل ومن بعد الظفر بالمنصب.

أولا ماهي السيرة الذاتية؟ وماهي قيمتها في سوق الشغل؟
السيرة الذاتية هي وثيقة تلخص مؤهلاتك العلمية وخبراتك ومهاراتك، وهي أول صورة وانطباع عنك لدى صاحب العمل، بغض النضر على نقاط قوتك التي تتضمنها. هناك الكثير من الأشياء يلاحظها رب العمل فقط في شكل السيرة الذاتية ومنها: هل أعطيت الوقت الكافي للسيرة الذاتية. مدى تنظيمك في الحياة العادية، والكثير من الملاحظات تؤخذ فقط من هذه الوثيقة إدن خد الأمر بجدية تامة.

6 أخطاء السيرة الذاتية:

 

أول خطأ: وهو الأخطاء الإملائية

الأخطاء الإملائية من النقاط التي تعطي انطباع سيئ على السيرة الذاتية الخاصة بك وكذلك على شخصيتك كباحث عن عمل (تبين مدى إستهتارك في هذه الوثيقة). من الأفضل أخذ هذا الأمر بجدية تامة لأنه مهم جدا. بحيث لا يعقل أنك تريد العمل في مجال احترافي وتعمل أخطاء إملائية.
قم بقراءة السيرة الذاتية بعناية عدة مرات قبل الإرسال أو اقترحها على أصدقائك. وكذلك بإمكانك حذف معلومات الإتصال الخاصة بك واقتراحها في مجموعات الوظيف على مواقع التواصل الإجتماعي.

ثاني خطأ: أن تكتب كل شئ

أن تكتب كل شئ في السيرة الذاتية لكي تكون ممتلئة عن أخرها أمر خاطئ. أولا السيرة الذاتية لديها وقت قليل للقراءة من طرف صاحب العمل إذن من الأفضل أن تكون متطلبات الوظيفة من حيث الخبرات والمؤهلات وكذلك المهارات هي المكتوبة فقط.
(فمثلا تبحث عن وظيفة في مجال الإدارة والإقتصاد… وكانت لديك خبرة في مجال أخر كمدرب في صالات رياضية)
في هذه الحالة ليست هناك أي ترابط بينها وفقط تريد أن تملأ النقص في المعلومات أو أنك تريد أن تشتغل في منصب كيفما كان في الشركة.
من الأفضل تخصيص كل سيرة ذاتية لوظيفة أو إعلان معين لكي تكون هذه الأخيرة قوية من حيث المعلومات الخاصة بك وكذلك يكون لها الوقت الكافي في القراءة.

ثالث خطأ : سيرة ذاتية في 5 دقائق

أغلب مواقع السيرة الذاتية تتقدم لك بعنوان أنشئ سيرتك الذاتية في 5 دقائق. ولكن هذا مجرد إعلان تسويقي يلعب دورا مهما في نفسية المتلقي لا غير. لا يعقل وثيقة تحدد مستقبلك في العمل وتعطيها فقط 5 دقائق. كن على يقين أنك ستغفل عن أشياء مهمة أو ستعمل أخطاء في معلومات الإتصال أو أخطاء إملائية…
من الأفضل أن تعطي السيرة الذاتية الوقت الكافي وممكن يكون يوم كامل أو أسبوع لكي تكتب كل شئ تعرفه خاص بحياتك المهنية والتعليمية وكذلك المهارات التي تتقن.
ملحوظة مهمة السيرة الذاتية هي وثيقة متجددة كلما تعملت شئ جديد قم بإظافته في النسخة الجديدة. بإمكانك تنزيل مثال من نماذج سيرة ذاتية الخاصة بنا بتنسيق PowerPoint وكذلك هناك نماذج سيرة ذاتية بتنسيق Word وتخصيصه في الوقت والمكان الذي تريد والحفاض على الخصوصية التامة.

رابع خطأ : عمل روابط مواقع التواصل الإجتماعي

هناك بعض المتبارين يكتبون روابط الخاصة بصفحاتهم على مواقع التواصل الإجتماعي مثل (الفيسبوك. تويتر وانستغرام..) وهذا خطأ لأن مدير الموارد البشرية أو المدير العام لا يريد أحدهم التعرف عليك شخصيا بمشاهدة صورك بل عمليا ومشاهدة خبراتك التي في السيرة الذاتية.
أما جهة الروابط فهي خاصة ببعض الوظائف مثل وظيفة جرافيك ديزاين بحيث يكتب الباحث عن عمل روابط مواقع Portfolio وهو معرض الأعمال الخاص به مثل Behance و Deviantart … ولكن ليس الفيسبوك وتويتر و….

خامس خطأ : عشوائية إرسال السيرة الذاتية في البريد الإلكتروني

أول شئ عندما تجد البريد الإلكتروني الخاص بشركة ما. من الأفضل أن تمر إلى الشق الإحترافي بمعنى. أن تهيئ عنوان ورسالة احترافية فيها رسالة قصيرة تعرف بنفسك وبصياغة تعطي انطباع جميل عنك.
ثاني شئ وهو قبل رفعك لسيرتك الذاتية قم بتسميتها على شاكلة الإسم والنسب وكذلك التاريخ مثل:

CV-BAHLA-YOUSSEF-23-06-2020.PDF

لأن هناك كم هائل من السيرة الذاتية التي تصل رب العمل في البريد إذن يفضل أن تكون احترافي في هذه النقطة وهذا سيميزك عن غيرك.
ملحوظة من الأفضل أن تكون السيرة الذاتية بتنسيق PDF لأنه متوافق ويدعم من كل أنظمة التشغيل كما بإمكانهم قراءته فقط من المتصفح مثل Chrome أو Mozila firefox.

سادس خطأ : الصورة الشخصية

تعتبر الصورة الشخصية جزء اختياري في السيرة الذاتية لكن لها تأثير إيجابي على صاحب العمل وممكن يكون العكس. فإذا قررت أنك ستعمل الصورة الشخصية فإهتم بها ولتكن احترافية. من كل الجوانب مثل الهندام وتموقعك في الصورة وكذلك جودتها وعدم استعمال صور السيلفي أو صور رديئة في الجودة.